فيسبوك تجرب نظام الإعلانات القصيرة داخل مقاطع الفيديو

على منصة اليوتيوب، يمكن لناشري المحتوى أن يربحوا المال بفضل الإعلانات، حيث يمكن للإعلانات أن تكون قبل بداية أو أثناء الفيديو، ويبدو أن شبكة فيسبوك أيضا في طريقها إلى إقتراح خيارات مشابهة في محاولة منها لجذب عدد مهم من مستخدمي منصات الفيديو الشهيرة وتحقيق إيرادات جديدة من الإعلانات داخل الفيديو ومشاركتها مع الناشرين.

فيسبوك

وفقا لموقع Recode، فإن الشبكة الإجتماعية ستجرب نظام جديد يسمح للمستخدمين بوضع إعلانات قصيرة في مقاطع الفيديو الخاصة بهم، وتكمن الفكرة في إقتراح أرباح مالية للناشرين ودفعم لإختيار فيسبوك لرفع محتواهم بدل المنصات الأخرى، مما قد يسمح برحيل تدريجي للعديد من مستخدمي اليوتيوب.

بخصوص الأرباح، ستسير شركة فيسبوك على خطى اليوتيوب في الوقت الحالي، حيث ستكون نسبة 55% من العائدات المالية للإعلانات محجوزة للناشرين، وتحتفظ بالنسبة الباقية والتي تقدر بـ 45% لنفسها، من جهة أخرى، لا يمكن للناشرين وضع إعلانات قصيرة على جميع مقاطع الفيديو.

في الواقع، الفيديو يجب أن لا يكون أقل من 90 ثانية، كما يجب أن يشاهد المتفرج 20 ثانية من الفيديو على الأقل، وبالتالي لن يكون عدد المشاهدات مهم، بل مدة المشاهدة هي الأهم، ويمكن أن نعتبر هذه الخطوة وسيلة لدفع الصفحات والناشرين لإنشاء محتوى أطول وأكثر أهمية، وذلك من أجل لفت إنتباه أكبر للمشاهدين.

معلومتين حتى الأن تبقى مجهولتين، إمكانية تخطي الإعلانات كما هو الحال على منصة يوتيوب وموعد إطلاق النظام للناشرين.