البطارية هي المسؤولة الوحيدة على إنفجارات Galaxy Note 7

ينبغي أن تكشف شركة سامسونج الأسبوع المقبل رسميا عن السبب الذي جعل أجهزة Galaxy Note 7 تنفجر وتحترق مع العديد من المستخدمين في العالم، حيث سيكون تاريخ 23 يناير القادم موعداً للكشف عن السبب الرئيسي بصفة رسمية وفقا لوكالة رويترز.

Galaxy Note 7

كشفت الوكالة الصحفية عن العناصر الأولية من التحقيق، حيث أشارت إلى أن سامسونج ستعلن للعامة أن البطارية هي المشكلة الرئيسية لسلسة الإنفجارات والحرائق الي شهدها جهازها Galaxy Note 7، كما من المحتمل أيضا أن يكون مكون داخلي قد تسبب في هذه المشكلة على مستوى نظام تشغيل الهاتف الذكي، لكن من الأفضل أن ننتظر سامسونج الإثنين المقبل من أجل الحصول على تفاصيل أدق مع المعلومات التقنية التي ستكشفها لنا الشركة الكورية.

على عكس الأيام الأولى من التحقيق، نجحت سامسونج أخيرا في إعادة إنتاج سيناريو إنفجارات وحرائق هاتفها Galaxy Note 7، جدير بالذكر أن شركة سامسونج كشفت في وقت سابق عن خططها التي من شأنها أن تعزز من أمن أجهزتها وتجنب سيناريو مماثل مع هاتفها Galaxy S8 ومختلف الهواتف الذكية القادمة مستقبلاً.

يجب علينا إذاً إنتظار الأسبوع المقبل للتعرف رسميا عن الأسباب الحقيقية من سامسونج هذه المرة، يذكر أن جهاز جالكسي نوت 7 تم طرحه في السوق صيف العام الماضي، لكن إضطرت الشركة الكورية إلى سحبه وإلغائه هذا الخريف بعد تسجيل العديد من حالات الإنفجار.