هواوي شركة صينية بطموحات عالمية

رئيس شركة هواوي الصينية ريتشارد يو كان حاضرا الأسبوع الماضي في معرض CES، حيث كشف عن مشروعه في الدخول بقوة إلى الأسواق العالمية والأمريكية، نافيا وجود روابط تجمعهم بالحكومة الصينية، مفيدا أن ذلك سيخلق إنسداد في نمو أعمالهم، ليشرح بعدها أن الشركة لديها نية لكي تصبح الرقم إثنين خلال السنتين القادمتين والرقم واحد خلال خمس سنوات.

Huawei

أسواق جديدة لهاتف Honor 6X


إذا كان هاتف Honor 6X هو نموذج من الفئة المتوسطة، والمتوفر حتى الأن فقط في الصين، فسيتم تسويقه قريبا على عشرات الأسواق الدولية، حيث تخطط الشركة إلى إطلاقه في عدة دول أوروبية كفرنسا، ألمانيا، هولندا، المملكة المتحدة، إيطاليا وحتى الولايات المتحدة.

كما سيصل أيضا هاتف Huawei Mate 9 مع شاشته العملاقة إلى الولايات المتحدة في الأسابيع القادمة، بعدما كان يباع فقط في السوق الأوروبي والآسيوي.

Huawei Mate 9

وفقا للرئيس ريتشارد يو، فإن مواصفات وجمالية الهاتف تلبي المعايير والجودة المطلوبة من طرف الأمريكيين، حيث تسعى الشركة الصينية إلى الوصول إلى نفس مستوى العملاقتين أبل وسامسونج ومنافستهما على السوق الأمريكي، رغم أن ريتشارد يو يدرك جيدا أن المهمة ستكون صعبة وتحتاج إلى بذل جهود جبارة، وذلك لكي يضمن نجاح التوسع في الولايات المتحدة، كما أشار أيضا أنه كان ينوي بناء علاقات طيبة مع متعاملي النقال والإقتراب أكثر من جميع ممثلي السوق.

لا توجد علاقات مع الحكومة الصينية


أكد رئيس شركة هواوي أن الأخيرة ليست لديها أي علاقات تربطها بالحكومة الصينية، فوقا له، فإن هذه المعلومة لا أساس لها من الصحة وتم تغذيتها من طرف المنافسين، معلومة أستخدمت فقط لمحاربة العلامة لا غير، وأن الشركة تنتمي قبل كل شيء إلى موظفيها.

في الأخير، نفى أيضا الشائعات التي أفادت أن شركة هواوي تتجسس على العملاء لصالح الحكومة الصينية، مشيرا إلى أنهم لو قاموا بذلك مع الحكومة، فستكون لديهم مشاكل مع الدول الأخرى.