لماذا نظام أندرويد في مأمن من هجمات فيروس الفدية WannaCry

كما هو الحال عليه على أجهزة ويندوز، فإن العديد من الهواتف الذكية والحواسيب اللوحية تعمل تحت إصدارات قديمة من نظام أندرويد، لكن لحسن الحظ أن نظام تشغيل جوجل يتمتع ببعض الحماية التي تسمح له بالتصدى لهجمات فيروسات الفدية كفيروس WannaCry.

WannaCry

نهاية الأسبوع الماضي، الهجوم الإلكتروني WannaCry أصاب أكثر من 300 آلف حاسوب في 150 بلد مختلف، وذلك بفضل ثغرة موجودة على مستوى إصدارات ويندوز القديمة، مع العلم أن مشكل الإصدارات القديمة يتعلق كذلك بنظام أندرويد، فما يقرب ثلث أجهزة المستخدمين لازالت تعمل تحت نظام أندرويد كيت كات وحتى هناك من تعمل تحت إصدارات أقدم.

عموما، توجد إختلافات كبيرة بين أندرويد وويندوز، ولكن ماهو الشيء الذي يجعل نظام جوجل محمي ضد الهجمات الإلكترونية، أولا، على عكس شركة مايكروسوفت، فإن جوجل لم تتخلى بشكل كامل عن الإصدارات القديمة لنظام تشغيلها، فمنذ 2015، جميع أجهزة أندرويد لازالت تتلقى تحديثات أمنية شهرية.

إقرأ أيضا : كيف تحمي نفسك من فيروس الفدية WannaCry


من جهتها، أعلنت مايكروسوفت إنهاء دعم ويندوز XP منذ 2014، على الرغم من وجود آلاف الحواسيب التي لا تزال تعمل تحت هذا النظام، وهذا ما سمح لفيروس الفدية WannaCry بالإنتشار على الرغم من أن مايكروسوفت أطلقت رقعة إصلاحية شهر فبراير الماضي.

فيروس WannaCry، أندرويد هو أكثر أمنا من ويندوز

أندرويد، وندوز

على الرغم من أن 100 مليون مستخدم لنظام أندرويد لم يستفيدوا من تحديثات جوجل الأمنية، إلا أن فيروسات الفدية لن تشكل خطراً عليهم، والسبب في ذلك يرجع إلى أن هذه الفيروسات تستهدف بشكل رئيسي البنيات الرئيسية التي تملك أموال طائلة وبيانات ضرورية لعملها كالبنوك، المستشفيات والمؤسسات.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن نقول أن مستخدمي أندرويد هم أساسا مجرد أشخاص عاديين ولن يكونوا مستعدين لدفع 300 دولار على البيتكوين لإسترجاع هواتفهم، حيث سيختارون بكل تأكيد إعادة ضبط الجهاز على أن يدفعوا هذه القيمة المالية، على الرغم من وجود خطر فقدان الصور وجهات الإتصال الخاصة بهم.

إقرأ أيضا : مؤشرات تشير أن كوريا الشمالية هي من تقف وراء فيروس WannaCry


أخيرا، فيروس WannaCry إنتشر من خلال أداة قياسية تستخدم من طرف شبكات الحواسيب للتواصل "Server Message Block"، وهذا ما سمح لهذا البرنامج الخبيث بإصابة أكثر من 200 آلف حاسوب في غضون ساعات قليلة فقط، أما بخصوص أجهزة أندرويد فهي ليست متصلة فيما بينها بنفس الطريقة، ونظرا إلى الأسباب الثلاثة التي ذكرناها، فإن نظام أندرويد هو في الوقت الحالي في مأمن من الهجومات الإلكترونية لأخطر الفيروسات كفيروس الفدية WannaCry.